logo

218 مليارليرة سورية أضرار الكهرباء نتيجة الأعمال الإرهابية

2013-02-11 19:00:00

استعرض وزير الكهرباء المهندس عماد خميس خلال لقائه اليوم وفدا هندياً يضم اعلاميين وحقوقيين الخسائر التي تعرضت لها البنى التحتية وشبكات الكهرباء والمنشآت الحيوية والاقتصادية نتيجة استهدافها من المجموعات الارهابية المرتزقة.


وأشار خميس إلى أن قطاع الكهرباء تصدر قائمة القطاعات الحيوية التي طالها الإرهاب حيث بلغ عدد الشهداء من قطاع الكهرباء حتى نهاية العام المنصرم 81 شهيدا وبلغ عدد المصابين 157 والمخطوفين 29 شخصا مبينا أن قيمة الأضرار على الاقتصاد الوطني الناجمة عن قطع الكهرباء بسبب العمليات التخريبية تقدر بنحو 218 مليار ليرة.


ولفت الوزير خميس إلى تأخر تنفيذ عدد من مشاريع محطات توليد الطاقة الكهربائية بسبب عدم تنفيذ اتفاقيات التمويل ومنها مشروع توسيع محطة توليد دير علي حيث كانت حصة التمويل من بنك الاستثمار الأوروبي 220 مليون يورو ومشروع محطة توليد دير الزور بـ 200 مليون يورو.


من جانبه أكد رئيس الوفد الهندي فيروز ميتي بووالا أن سبب العدوان على سورية أنها في جبهة المقاومة ضد الامبريالية الأميركية والمشروع الصهيوني ولذلك تشن الولايات المتحدة واسرائيل وبدعم من حلفائهما في المنطقة العدوان على سورية.


واشار رئيس الوفد الهندي الى ان سورية تدفع ثمن دعمها للشعب الفلسطيني ولمقاومته الباسلة للاحتلال الاسرائيلي ولذلك قام أعداء سورية باستقدام مرتزقة من 29 بلدا لمحاربتها في محاولة للنيل منها ومن مواقفها المبدئية.


وأكد اعضاء الوفد انهم سيعملون على نقل حقيقة الاوضاع في سورية إلى الرأي العام الهندي والعالمي.

 

 

سانا

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook