logo

وزير الإعلام: تحويل الإعلام الوطني من إعلام دولة إلى إعلام المجتمع

2011-12-18 00:23:51

أكد وزير الإعلام الدكتور عدنان محمود خلال لقائه الفعاليات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والدينية والمهنية والجامعية في محافظة حلب اليوم أن خطة الوزارة للمرحلة المقبلة تركز على تحويل الإعلام الوطني في سورية من إعلام دولة إلى إعلام المجتمع من خلال تفاعله مع قضايا المواطنين والتعبير عن الحراك المجتمعي والاقتصادي والثقافي في جميع المحافظات وبشكل متوازن.

وأوضح الوزير محمود أن زيارته إلى محافظة حلب تأتي للوقوف على واقع أداء الإعلام المحلي في المحافظة والاستماع إلى الآراء والأفكار والملاحظات المتعلقة بوسائل الإعلام السورية وما هو المطلوب منها كأولوية للمواطنين في جميع المجالات والتي من شأنها إغناء وتفعيل الإعلام المحلي في المحافظة وإظهار تنوعها وعراقتها على كل المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية داعيا جميع الفعاليات إلى تقديم مقترحاتها التي يمكن أن تسهم في تطوير العمل في جميع القطاعات ومنها الإعلام الذي تعمل الوزارة على إعادة هيكلته من حيث البنية والدور والكادر البشري بما يواكب بيئة الإعلام المعاصر ويلبي احتياجات المجتمع المعرفية والحياتية.

ونوه وزير الإعلام بالوعي المتقدم والانتماء الوطني الكبير الذي أظهره أبناء سورية ولاسيما في محافظة حلب الذي تجسد في التلاحم بين جميع أبناء المجتمع ورفضهم التدخل في شؤون سورية تحت أي مسمى أو ذريعة كانت لافتا إلى الدور الذي تضطلع به الفعاليات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والدينية في المحافظة في مواجهة الاستهداف الذي تتعرض له سورية حاليا باعتبارها تشكل ثقلا سياسيا واقتصاديا أسقط كل الرهانات والمؤامرات التي حيكت ضد بلادنا.

 

وأكد الدكتور محمود أن الوزارة تعمل على تطوير الإعلام المحلي في التعاطي مع قضايا الشأن العام وكسر الأنماط التقليدية في أدائه باستخدام تقنيات الإعلام الحديث ومتابعة الآداء العام لمؤسسات الدولة وممارسة النقد البناء بلغة واضحة وصريحة وإعادة هيكلة المراكز الإذاعية والتلفزيونية والصحف المحلية وتنظيم عمل الإعلام الإلكتروني.

وفي معرض رده على مداخلات الحضور بين الوزير محمود أن الوزارة بصدد خطة لتوسيع مساحة البث المحلي لمحافظة حلب والتركيز على النشاطات والفعاليات اليومية بالتعاون مع جميع الفعاليات الفكرية والثقافية والدينية لاغناء هذا البث ومعالجة الاشكالات والقضايا العالقة في المركز الاذاعي والتلفزيوني في المدينة وتوسيع مساحات بث جلسات مجلس الشعب كما أوضح أن الوزارة تعتزم إحداث مركز للدراسات وبحوث الرأي العام لتقويم الأداء الإعلامي بشكل دوري وإحداث قناة موجهة إلى الشباب.

وتركزت مداخلات الحضور على ضرورة استكمال تأهيل المبنى الخاص بالمركز الإذاعي والتلفزيوني في مدينة حلب وإيلاء المزيد من الاهتمام بالمركز الإعلامي في الجامعة وتشكيل لجنة من الفعاليات الإعلامية والاقتصادية والدينية لتعزيز الوعي المجتمعي وتفعيل دور الإعلام في نقل صورة سورية الحقيقية إلى الخارج ومواجهة الحملة التي تتعرض لها حاليا داعية إلى تكاتف وسائل الإعلام الوطنية في القطاعين العام والخاص للدفاع عن سورية والحفاظ على أمنها واستقرارها.

 

وأشارت المداخلات إلى ضرورة اضطلاع الإعلام بدوره في مراقبة الأداء الحكومي لمعالجة مواطن الخلل والفساد ورفد المؤسسات الإعلامية بالعناصر الشابة وتنمية القدرات من خلال تكريس التدريب وتنمية التعاون بين المؤسسات الحكومية والإعلامية في اتاحة المعلومة للمواطن وكذلك تعزيز المبادرات الخلاقة وتفعيل عمل المراسلين الميدانيين وتخصيص مساحات في الصحافة المكتوبة للجوانب الدينية وتوسيع مجال عمل قناة نور الشام لمتابعة كل النشاطات الدينية الاسلامية والمسيحية.

حضر اللقاء هلال الهلال أمين فرع الحزب بمدينة حلب وعبد العزيز الحسن أمين فرع الحزب بالجامعة ومحافظ حلب موفق خلوف ورئيس جامعة حلب نضال شحادة ورؤساء فروع احزاب الجبهة الوطنية التقدمية والمنظمات الشعبية والنقابات المهنية في المحافظة.

وفي لقاء مع الإعلاميين بمحافظة حلب دعا وزير الإعلام إلى الارتقاء بالمهنة من خلال امتلاك المهارات الحديثة والاختصاص في العمل الإعلامي موضحا أن الوزارة ستعمل بالتعاون مع المجلس الوطني للإعلام على تعزيز عمليات التأهيل والتدريب في مختلف المؤسسات وخلق بيئة تنافسية تسهم في تحسين المنتج الإعلامي وفق آليات قانون الإعلام الجديد.

من جانبهم أكد الإعلاميون حق الإعلامي في الحصول على المعلومة في إطار ممارسته عمله وضرورة الاهتمام بالإعلام الالكتروني ومعالجة تأخر وصول الصحف المركزية الى المحافظات ومعالجة الترهل القائم في المؤسسات الاعلامية واوجه القصور في المكاتب الصحفية بوزارات الدولة وتحويلها من مكاتب علاقات عامة الى مكاتب تزود الصحفيين بالمعلومات التي تخدم المواطن ومتابعة تنفيذ خطط الوزارات وبرامجها.

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • الرئيس الأسد: سورية تعاملت بإيجابية مع جميع المقترحات التي قدمت لها
  • تشييع جثامين 8 شهداء من الجيش والشرطة والقوى الأمنية إلى مثاويهم الأخيرة