logo

ميشيل كيلو :"سوريا لا يجوز أن تبقى ملعباً لكل من يخطر بباله ان يلعب كرة"

2012-09-25 23:05:59

أوضح الكاتب ميشيل كيلو في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن الأخضر الإبراهيمي يعالج أزمة فائقة الصعوبة ولها تدخلات كثيرة خارجية وداخلية و هو لا يملك عصا سحرية لحل الأزمة حالا وبسرعة.

و أضاف أن :"الرئيس السوري اجرى مقابلة منذ فترة قال من خلالها انه على استعداد لإجراء رزمة جديدة من الاصلاحات ما يعني ان الاصلاحات السابقة لم تكن كافية، مشددا في الوقت ذاته على ان البلاد في الواقع بحاجة لإصلاحات جدية شاملة لانها قد تكون مدخل الى تهدئة الأوضاع وإيجاد حل".

كما شدد على ضرورة اطلاق سراح المعتقلين والسماح للمهجرين بالعودة الى منازلهم وانه يتوجب على مجلس الأمن والدول الكبرى خاصة روسيا ان تضع خطوطا حمراء للمشكلة السورية لا يسمح لأحد بتجاوزها لتأخذ البلاد الى اجواء من الانفراج.

و أشار إلى أن فكرة رئيس وزراء قطر التي تحدثت عن خطة بديلة لحل الازمة تتضمن إقامة منطقة حظر جوي فكرة قديمة، متسائلاً من سيقيم الحظر الجوي؟ الناتو وواشنطن غير مستعدين وتركيا ليس لديها القدرة ولا حتى إيران ستسمح بذلك، معتبراً أنها فكرة مجرد كلام.

واعتبر أن قطر مهتمة بأن تبقى الازمة السورية مستعرة قائلاً "لا احد يعرف ماذا تريد قطر من سوريا لكنها بالتأكيد لا تريد أن تكون سوريا ديمقراطية".

و أعرب كيلو عن رأيه بان الحل لم يعد بأيدي السوريين ولا العرب ولا الدول، وربما ليس بيد روسيا، موضحاً أن عقد مؤتمر دولي حول سوريا و إقامة جلسة عامة يوضع فيها تصور لمستقبل البلاد وخطة للخروج من المأزق والعمل على فرض هذه الخطة لتأتي بالنتائج.

واكد كيلو انه كان يحبذ ان يكون الحل بين السوريين لأن سوريا لا يجوز أن تبقى ملعباً لكل من يخطر بباله ان يلعب كرة.


نقلاً عن روسيا اليوم

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • السفير السوري في لبنان :"خبر انهاء خدمتي لا قيمة له"
  • وزير الإعلام :"المعارضة حاجة وطنية و نحن جاهزون لحوار سوري-سوري"