logo

قرار إسرائيل فرض قوانينها على الجولان السوري باطل

2012-06-06 03:10:17

أشارت وزارة الخارجية والمغتربين في رسالة بعثت بها إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم إلى أن قرار إسرائيل فرض قوانينها وولايتها وإدارتها على الجولان السوري باطل وليس له أي شرعية على الإطلاق على نحو ما جاء في قرار مجلس الامن رقم 497 لعام 1981.

حيث أن قرار الجمعية العامة رقم 1966 المتعلق بالجولان السوري يطالب إسرائيل بالكف عن تغيير الطابع العمراني والتكوين الديموجرافي والهيكل المؤسسي والوضع القانوني للجولان السوري المحتل، وأن تكف بشكل خاص عن إقامة المستوطنات.

كما عبرت الرسالة عن إدانة سوريا الشديدة لقرار الحكومة الإسرائيلية في تموز الماضي ببناء جدار عازل شرقي بلدة مجدل شمس السورية المحتلة وتكثيفها الاستيطان في الجولان السوري المحتل، حيث تبين هذه الممارسات بصورة واضحة نية إسرائيل الحقيقية الرافضة للسلام.

كما أدانت الخارجية في رسالتها كل الممارسات الإسرائيلية التي تشكل مخالفة صريحة لقرارات الجمعية العامة التي تؤكد على السيادة الدائمة للسكان السوريين فى الجولان المحتل على مواردهم الطبيعية.

وأهابت الوزارة بالدول الأعضاء في الأمم المتحدة رفض استيراد المنتجات الطبيعية المأخوذة من الأراضي المحتلة أو المصنعة فيها وذلك التزاماً منها بالقانون الدولي وللتأكيد على ضرورة احترام إسرائيل له.

كما تضمنت الرسالة إدانة سوريا لرفض سلطات الاحتلال الإسرائيلي في نهاية آذار الماضي بالسماح للمزارعين بنقل محصول التفاح إلى سوريا، وذلك في تنصّل واضح من الإتفاق المبرم مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

ودعت الخارجية، الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى التدخل من أجل ضمان احترام إسرائيل للاتفاق وعدم تكرار هذا الرفض الإسرائيلي غير المبرر مستقبلاً.

وأكدت على طلبها من كل من الأمين العام للأمم المتحدة والمفوضة السامية لحقوق الإنسان ورئيس مجلس حقوق الإنسان ورئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر الضغط على إسرائيل للتراجع عن ممارساتها بمنع زيارة المواطنين السوريين من الجولان السوري المحتل لوطنهم سوريا عبر معبر القنيطرة وآخرها قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بمنع وفد من مشايخ الجولان المحتل من العبور إلى الوطن الأم للمشاركة بتشييع المرحوم أحمد الهجري في مدينة السويداء.

وطالبت الجهات الدولية الآنفة الذكر بالعمل لتأمين ظروف صحية أكثر إنسانية للأسرى السوريين المعتقلين في سجونها وفي مقدمتهم الأسير ماجد الشاعر.


سوريا بلدي

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • بعض الدبلوماسيين الغربيين غير مرغوب بهم في دمشق
  • محمود : الهدف من قرار ايقاف بث القنوات السورية هو تغييب حقيقة ما يجري في سوريا عن الرأي العام