logo

جنيف تستضيف مؤتمراً لشؤون اللاجئين و التخطيط لإعادة توطين نصف مليون لاجئ خلال عامين

2016-03-30 21:40:32

انطلق منذ قليل مؤتمر اللاجئين فى جينيف بمشاركة 92 دولة ووكالات أممية وافتتح المؤتمر الأمين العام للأمم المتحدة "بان كي مون" ومفوض الأمم المتحدة الأعلى لشئون اللاجئين "فيليبو جراندي".


من جهته دعا "بان كى مون" كل الدول إلى دعم وقبول نصف مليون لاجئ سوري لإعادة توطينهم بحلول عام 2018؛ مضيفًا أن هذا يتطلب زيادة في التضامن العالمي فى إشارة إلى الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الصراع المندلع منذ خمس سنوات فى سوريا وأسفر عن 250 ألف ضحية على الأقل ونزوح نحو خمسة ملايين شخص على أقل تقدير.


وأوضح أن توقف القتال -وفق الهدنة المتفق عليها دوليا منذ اكثر من شهر- ينبغى ان يتم تعزيزه وتوسيعه إلى هدنة والوصول به في نهاية الأمر إلى حل سياسي عبر الحوار؛ فيما ذكرت المتحدثة باسم المنظمة "ميليسا فليمينج" انه على المنظمات الدولية تخفيف الأعباء عن الدول المجاورة ؛ و على القادة السياسيين القيام بدورهم.


وتأمل المنظمة في الحصول على تبرعات من الدول الغنية فضلا عن استقبال 480 ألف سوري من النازحين إلى تركيا أو الأردن أو لبنان بعدما تلقت المنظمة تعهدات باستقبال 170 ألف سوري.


وطالبت "فليمينج" كافة دول العالم القادرة على استقبال لاجئين بذل مزيد من الجهود للسيطرة على الأزمة قائلة : ان ألمانيا أعلنت أنها ستواصل استقبال لاجئين لكن لا يمكن المطالبة بأن تتحمل ألمانيا المسئولية كلها بالنيابة عن أوروبا بأكملها ؛ مشيرة الى انه من الضرورى تضامن الجميع لان العالم يمر حاليا بأسوأ أزمة لجوء منذ الحرب العالمية الثانية .. لانه لا يمكننا غلق الحدود معتبرين إنها مسئولية دول المنطقة".

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • الأمم المتحدة تبدأ خطة إعادة توطين 450 ألف لاجئ سوري
  • غرق طفل سوري في لبنان