logo

جامعة حلب تضبط شبكة مُتخصصة بالغش الامتحاني في كلية الحقوق

2014-01-28 18:18:00

تمكنت جامعة حلب من ضبط شبكة متكاملة مختصة بالغش الامتحاني في كلية الحقوق، وذلك أثناء محاولة أحد أفراد الشبكة تلقين أجوبة الأسئلة الامتحانية لعدد من الطلاب المتقدمين للامتحانات النصفية في الكليّة.

 

وتوصلت الجهات المعنية في جامعة حلب بعد المتابعة الحثيثة والتحقيق مع المقبوض عليه من الوصول إلى عشرةٍ من أفراد المجموعة والتي ضمت طلاباً وطالبات وخريجين من كلية الحقوق.

 

ووفق التحقيقات الأولية فإن آلية عمل المجموعة اعتمدت على تقسيم أفرادها إلى مجموعتين تمثلت مهمة الأولى في الحصول على الأسئلة الامتحانية عبر التحايل على المراقبين ضمن القاعات وتسريب تلك الأسئلة إلى المجموعة الثانية والتي تركزت مهمتها على تلقين الأجوبة الامتحانية عبر أجهزة اتصالات خلوية موصولة بسماعات دقيقة متطورة يتم زرعها داخل آذان الطلبة المتعاملين مع الشبكة.

 

كما أوضحت التحقيقات بأن الشبكة اعتمدت على استئجار منازل تقع في الأحياء القريبة من الجامعة لضمان سرعة إيصال الأسئلة للمجموعة الثانية بهدف تلقين الأجوبة للطلبة قبل انتهاء وقت الامتحان.


وبيّن الدكتور عبد القادر حريري أمين فرع جامعة حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي والذي أشرف على عملية التحقيق مع أفراد الشبكة، بأن جامعة حلب لا تزال تتابع التحقيق مع المقبوض عليهم والذين أُحيلوا إلى إحدى الجهات المختصة لاستكمال إجراءات التحقيق، مؤكداً على أن الجامعة ستتخذ أشد العقوبات اللازمة بحق أفراد الشبكة لردع كل من تسوّل له نفسه التلاعب بالامتحانات الجامعية وبمستقبل الشرفاء من أبناء جامعة حلب.

 

وأشار أمين فرع جامعة حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي إلى أن جامعة حلب تتخذ خلال العملية الامتحانية جملةً من الإجراءات الوقائية لضمان حسن سير العملية الامتحانية: "ونحن نأمل من أبنائنا الطلبة في جامعة حلب الالتزام بالقوانين حرصاً على استكمال مسيرتهم التعليمية بالشكل الأمثل".

 

الدكتور حمود التنّار عميد كلية الحقوق في جامعة حلب، أوضح بأن كلية الحقوق بادرت ومنذ بدء العملية الامتحانية إلى تسيير لجان لمراقبة الأوضاع في محيط مبنى الكلية لمنع حدوث أي تلاعب بمجريات سير الامتحانات، حيث لا تزال تلك اللجان تتابع عملها بكل كفاءة أثناء الامتحانات، مُشيراً إلى أن تلك اللجان تمكنت خلال الدورة الحالية من ضبط عدد من حالات الغش الفردية بالإضافة إلى الشبكة المذكورة، متمنياً استمرار العملية الامتحانية في الكلية بشكل سليم لحين انتهائها بالكامل.


يُشار إلى أن جامعة حلب كانت تمكنت من ضبط العديد من حالات الغش الامتحاني سواء بواسطة أجهزة الاتصال المتطورة ضمن عدد من كلياتها، حيث تمت معالجة كافة الحالات المضبوطة واتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة بحق المسيئين.

 

 

 

 

 

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook