logo

تخليدا لأرواح الشهداء.. صلاة مشتركة ومسيرة شموع في موقع التفجير الارهابي في السليمانية بحلب

2012-04-05 12:04:00

تخليداً لأرواح الشهداء وتعزيزا للوحدة الوطنية أقامت فعاليات شعبية ودينية وشبابية بحلب أمس صلاة مشتركة ومسيرة شموع في حي السليمانية قرب موقع التفجير الإرهابي في 18 آذار الماضي والذي أدى إلى استشهاد اثنين وجرح ثلاثة من المدنيين.

وأشار المطران ديونوسيوس انطوان شهدا متروبوليت حلب وتوابعها للسريان الكاثوليك إلى أن هذه الصلاة تأتي لزرع الأمل بفجر جديد لسورية وعودة الاستقرار لشعبها مضيفا إنه لم يعد خافيا على أحد هدف هذه الجرائم والمخططات الرامية للنيل من صمود ووحدة هذا الشعب.

و أضاف نيافة المطران ديونوسيوس انطوان شهدا في رسالة الفصح ذكر فيها : " نأمل الفجر الجديد لبلدنا الحبيب سورية ...
نأمل القيامة الجديدة لسورية العزة و الكرامة ... نأمل السلام و الهدوء و الاستقرار لشعب سورية التي ولدنا على أرضها و أكلنا من خيراتها ، و سنعيش و نموت رافعين راياتها عالياً..."

وبين الشيخ عبد الله حسين دور الوحدة الوطنية بين أبناء الشعب السوري في مواجهة الإرهاب داعيا رجال الدين إلى تعزيز مبادئ التسامح والخير.

وأشار الفنانان جورج باندو وهاسميك قيومجيان إلى تمسك الشعب السوري بوحدته الوطنية وعدم انسياقه وراء دعوات التحريض الإعلامي وأكدا أن الأعمال الإرهابية التي تقوم بها المجموعات المسلحة لن تثني من عزيمة الشعب السوري واصراره على الدفاع عن وطنه.

وأشار مسؤول التخطيط والتنظيم في فريق شباب حلب التطوعي مصطفى كيالي إلى أهمية هذه المبادرات المعبرة عن إرادة الشباب ورغبتهم في دعم صمود الوطن.

وكانت مجموعة إرهابية مسلحة قامت بتفجير سيارة مفخخة أثناء محاولة الجهات المختصة سحبها من منطقة سكنية في حي السليمانية قرب كنيسة اللاتين ومدرستين ابتدائية وإعدادية.

سوريا بلدي | حلب

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • خمسة آلاف محام سوري خسروا مهنتهم بسبب الأزمة وانتقلوا للبحث عن عمل آخر
  • حسون: المؤامرة على سورية تستهدف القيم الروحية والأخلاقية والإنسانية