logo

بالفيديو: الشرطة الألمانية تستخدم العنف مع لاجئة من حلب

2016-03-25 15:00:16

استخدم عناصر من الشرطة الألمانية أسلوب العنف مع امرأة سورية من حلب تدعى "غفران" 38 عاماً، لرفضها الإنتقال من مخيم خاص بالآجئين هي وأطفالها.

ونشر تقرير لقناة WDR الألمانية يوضح تعامل أفراد من الشرطة مع امرأة سورية وأطفالها الثلاثة، حين رفضت الإنتقال من مخيم خاص بالآجئين الى مخيم آخر.

وقالت القناة ان "الشرطة كانت متعسفة وعنيفة مع أم تربي لوحدها ثلاثة أطفال".

وفي مقاطع فيديو سربت إلى القناة أظهرت تعامل رجال الشرطة الذين لم يتوقفوا عن الشتائم والعنف.

وأظهر الفيدو المسرب أحد أفراد الشرطة يقول "اذا لم تأتِ معي سآخذها الآن بسلاسل وأسحبها رغماً عنها هي وأطفالها..(..) لا يهمني إن كان هناك طفل، فسأربطه بالسلاسل أيضاً".

وفي حديث مع القناة قالت "جودي" وهي ابنة "غفران" ان في الأسابيع التي سبقت مجيء الشرطة تعرضت هي وأمها للتحرش الجنسي مرات عديدة من قبل المقيمين في الملجأ، في حين لم يكن هناك أحد لا حراس ولامشرفين اجتماعيين لكي يساعدوهم.

وبعد هذه الحادثة تقدمت "غفران" بشكوى لكن الملفت في الأمر أن السلطات المحلية قررت نقل الأم وأطفالها من الملجأ في حين لم يتوجب على الجناة المحتملين المغادرة، فرفضت "غفران" الإنتقال لأنها علمت أنه سيتم نقلها مع أطفالها الى صالة للألعاب الرياضية بدون أبواب وبها ستائر فقط، فمن الممكن أن تتعرض  للتحرش مرة أخرى، فأعلمت موظفي المدينة والشرطة برفضها.

وحين أتت عناصر الشرطة لتنفيذ الأمر اعترضت "غفران" فقاموا بتعنيفها.

وأظهر مقطع فيديو سرب الى القناة كيف الشرطة تسحب الأم وأطفالها إلى الخارج، شرطي يحكم الإمساك بالابن صاحب الـ 12 عاماً وآخر يلقي "بغفران" على الأرض.

وقالت "غفران" بحديث مع القناة أنهم أتوا الى ألمانيا بحثاً عن الأمان ولكن ما فعله رجال الشرطة بهم لم يكن إنسانياً.

وفي هذا السياق أفادت شرطة المدينة أن المدعي العام في مدينة بادربورن يجري تحقيقات وهناك اجراء تأديبي يجري اتخاذه ضد الموظفين.


سوريا بلدي

WDR

 

 
العنف ضد اللاجئين

بعد بحث من قبل مؤسسة WDR، داهمت الشرطة مخيما للاجئين في فاربورغ التابعة لـHöxter وألقت القبض بعنف على أسرة لاجئة. شريط فيديو يوضح، كيف توعد الشرطي لسيدة وركلها على الأرض. والآن تجري النيابة العامة التحقيقات.

Posted by WDRforyou on Thursday, March 24, 2016

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • ألمانيا : مراكز إيواء اللاجئين أصبحت نصف خاوية
  • شقيق رئيس الوزراء طلب اللجوء في ألمانيا بسبب العلاج