logo

المطران يوحنا إبراهيم :لدي معلومات عن مخططات ستستمر ستة أشهر وتفجير يوم الجمعة الإرهابي إنه البداية فقط

2011-12-25 12:11:00

ذكر نيافة المطران مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم رئيس طائفة السريان الأرثوذكس في حلب في تعليقه على التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا مقرين أمنيين بدمشق :" بأن هذا العمل إرهابي و إجرامي بامتياز و مخطط هذا العمل لا يعرف القوانين و لا الدستور و لا علاقة له بالإنسان و الإنسانية بينما هؤلاء يتعاملون مع الشيطان في تنفيذ مخطط ضحيته أبرياء وهدفه تخريب البلد ".

وكان المطران يوحنا قد شارك في المنتدى الرابع لتحالف الحضارت الذي انعقد في الدوحة و الذي لم تدع إليه سورية وقال المطران يوحنا  :" تمكنت من خلال مشاركتي في هذا المنتدى أن التقي بعض الشخصيات المعارضة لأبيّن وجهة نظري تجاه من يعمل للأمان و الاستقرار ".
 
و تابع:" و من بين الشخصيات التي حضرت المنتدى الشيخة موزة و أردوغان الذي أساء بالكلام عن سورية و عرفها ببلد الديكتاتوريات، والتقيت هناك نبيل العربي الأمين العام للجامعة العربية و من خلال دردشة قصيرة معه عرفت أن الجامعة العربية ليست صاحبة القرار و هناك أطراف أخرى تفرض رأيها عليه و على الجامعة العربية ".
   
و أشار المطران بأن لديه معلومات خطيرة حول ما يجري في سورية بأنه مجرد بروفات لما سيحصل لاحقاً ، قائلاً :"من خلال لقاءات أجريتها مع سياسيين في الشرق الأوسط توصلت لنتيجة  بأن هناك مخططات جهنمية تنتظر هذه المنطقة، فالربيع العربي هو أقسى شتاء عرفه العرب ، بحيث ينشرون الفوضى و الدمار في كل البلدان و لكن بصورة خاصة العراق و سورية وما تفجيرات  يوم الجمعة إلا بداية لعمليات إجرامية شنيعة ، يريد من خلالها أعداء الأمة و الوطن أن ينشروا أدوات الفتنة و الحقد بين أبناء الشعب الواحد ، و يقال بأن تلك الأحداث ستستمر إلى نهايات شهر حزيران من عام 2012".

و أضاف المطران :" أهم شيء بالمخطط هو تركيع سورية و بعد تركيع سورية في نظرهم سيتنحى الرئيس و سيسقط النظام ، و عندها ستكون سورية مباحة لأطراف غير سورية لأن المخطط يريد أن يزيل هذه الهالة على هامة هذا الوطن سورية ".


سوريا بلدي - موقع الرادار الأخباري - حلب

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • نيافة المطران يوحنا ابراهيم : مع أصوات أجراس الكنائس نرفع صلوات العيد لأرواح شهداء وطننا الغالي
  • تشييع جثامين الشهداء الذين قضوا في التفجيرين الإرهابيين من الجامع الأموي بدمشق