logo

الرئيس الأسد يؤكد على ضرورة التوجيه الإسلامي السليم

2012-12-12 09:17:00

استقبل الرئيس بشار الأسد داعيات التعليم الشرعي في مساجد دمشق وريفها والثانويات والمعاهد الشرعية بحضور الدكتور محمد عبد الستار السيد وزير الأوقاف.

 

وتناول اللقاء الدعوة الإسلامية وآفاقها المشرقة حيث أكد الرئيس الأسد ضرورة التوجيه الإسلامي السليم الذي أراده الله سبحانه وتعالى والذي يقوم أساسا على القيم الأخلاقية العظيمة التي تجسدت في النبي محمد (ص).

 

وتحدث الرئيس الأسد عن العلاقة المتلازمة بين العروبة والإسلام اللذين يعتبران الدعامتين الأبرز لمجتمعنا.

 

وأشادت الداعيات خلال اللقاء بما تتمتع به سورية من إمكانية إقامة النشاطات الإسلامية وشكرن السيد الرئيس على التجربة الرائدة في الدعوة النسائية والتي تركت أثرا إيجابيا كبيرا على المرأة في المجتمع السوري.

 

 

سوريا بلدي

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • الجعفري: هنالك من يريد إقامة دولة إسلامية بدون أي فهم لمبادئ الدين الإسلامي
  • الابراهيمي: السعي من أجل حل سياسي للأزمة السورية ما زال ممكناً