logo

الرئيس الأسد : نرفض أي حل يفرض علينا لأن السوريين وحدهم يمكنهم حل أزمة بلدهم

2012-06-29 06:22:00

أكد السيد الرئيس بشار الأسد في مقابلة مع التلفزيون الرسمي الإيراني أذيعت مساء أمس الخميس، أن أي حل يفرض على سوريا من الخارج "غير مقبول"، لأن السوريين وحدهم يمكنهم حل أزمة بلدهم.

وقال الرئيس الاسد :"من الواضح أن الدول الغربية وبعض دول المنطقة تدعم مجموعات مسلحة في سوريا"، وأضاف "لا نملك أدلة مادية تدل على أن هذه الدول تتدخل في المواجهات المسلحة ولكن دعمها خفي وغير مباشر في غالبية الوقت والحكومات ليست متورطة مباشرةً"، وأشار إلى أن "الرابط واضح جداً ويمكن رؤيته في مواقفهم السياسية حتى إن بعض الدول أعلنت دعمها للكفاح المسلح"، لاًفتا إلى أن "بعض الدول تريد لمهمة المبعوث الدولي إلى سوريا كوفي عنان الفشل حتى توجه اللوم إلى ‎‫سوريا".

وفي هذا السياق، أوضح أنه "تم دفع أموال طائلة للمسؤولين السوريين للانشقاق عن النظام"، كما أكد أن "القاعدة" موجودة في سوريا والولايات المتحدة تقبل أن تهاجم "القاعدة" الدول التي لا تروق لها".

وتابع إنه لا يتوقع عملاً عسكرياً ضد سوريا، موضحاً أن "عملية على غرار ما حدث في ليبيا غير ممكنة في سوريا"، ومعتبراً أنه "لا يمكن تطبيق النموذج اليمني على سوريا".

واعتبر أن "سوريا تتعرض لضغوطات بسبب دعمها للقضية الفلسطينية"، وقال: "مبعوثون عرب طلبوا مني تغيير موقف سوريا عن المقاومة لإنهاء الأزمة".

و حول العلاقات مع إيران قال :"إننا نقف مع إيران لأنها دافعت وتدافع عن القضية الفلسطينية"، وواصل :"عندما يصبح موقف إيران ضد القضية الفلسطينية والمصالح العربية عندها سنقطع علاقاتنا معها"، مشدداً أنه "لا توجد أي قوات إيرانية على الأراضي السورية، ولسنا بحاجة لقوات الغير"، مؤكدا أن "دور إيران مهم في المشاركة في حل الأزمة في سوريا"

وأكد السيد الرئيس أن "الجيش وقوات الأمن وحفظ النظام بريئة من مجزرة الحولة وغيرها"، منوهاً إلى أن "من واجب الحكومة السورية القضاء على الإرهابيين لإنقاذ آلاف الأرواح".

و في سياق متصل، قال الرئيس الأسد "إن سوريا تمضي قدماً في الإصلاحات ولكن ذلك لا يعني شيئاً للإرهابيين والحكومات التي تدعمهم". وأكد أن "الضغوطات لم تؤثر على سوريا حتى الآن ولن يكون لها تأثير في المستقبل".


سوريا بلدي

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • وزارة الإعلام تصدر بياناً حول الهجوم الإرهابي على الإخبارية السورية
  • أعضاء مجلس الشعب: الاعتداء على الإخبارية مجزرة همجية بربرية بحق الإعلام السوري