logo

الجعفري: هنالك من يريد إقامة دولة إسلامية بدون أي فهم لمبادئ الدين الإسلامي

2012-12-01 02:18:00

أكد مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري في كلمة أمام الجمعية العامة للمنظمة يوم 30 تشرين الثاني، دعم الحكومة السورية الكامل لمهمة المبعوث الدولي العربي إلى سورية الأخضر الإبراهيمي واستمرار استعدادها للتعاون معه.

 

وقال الجعفري إن هناك الآن في المشهد السوري من يريد إقامة دولة إسلامية بدون أي فهم لمبادئ الدين الإسلامي، ويريد مجرد تغيير النظام بأي ثمن كان.


وأشار إلى أن سوريا تعاونت مع مهمة مراقبي الأمم المتحدة ورحبت ببيان جنيف، إلا أنها اصطدمت منذ البداية بـ"رفض مستمر من الجماعات المسلحة والدول التي ترعاها وتحميها وتسلحها وتستضيفها في عواصمها وتشجعها على القيام بأعمال إرهابية".

 

وأضاف أن نجاح أي جهد دولي يتطلب إلى جانب دعم الحكومة السورية له، إلزام الدول الداعمة للمجموعات المسلحة بوقف تسليح وتمويل وتدريب وإيواء هذه المجموعات، والكف عن التحريض على رفض الحوار الوطني الشامل.

 

وتساءل الجعفري: "كيف يمكن أن نفهم قيام بعض الدول الأعضاء في مجلس الأمن بعرقلة اعتماد المجلس ست مرات لمجرد بيانات صحفية تدين تفجيرات إرهابية؟".


وقال الجعفري إن "هناك قوى على الأرض وخارج سوريا ليس لها مصلحة في إنجاح الحوار الوطني الشامل"، معرباً عن تألمه من تحول مئات الآلاف من السوريين إلى لاجئين.

وأضاف أن الأزمة في سوريا سياسية، داعياً إلى التصدي لها بحل سياسي، وليس بـ "حل إرهابي أو مسلح أو عبر التدخل الخارجي في الشأن الداخلي السوري".

 

 

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • بديع صقور لروسيا اليوم " لا خوف مطلقا على دمشق من المسلحين"
  • الإبراهيمي: الوضع الأمني في سوريا انهار في اليومين الأخيرين