logo

الأمم المتحدة تبدأ خطة إعادة توطين 450 ألف لاجئ سوري

2016-03-30 00:45:00

بدأت الأمم المتحدة في تنفيذ مخططها مع الدول الأعضاء بالمنظمة الدولية لإعادة توطين مئات الآلاف من السوريين. وفي مؤتمر وزاري يعقد يوم الأربعاء 30 آذار، في جنيف ينتظر أن يوافق المشاركون على تقديم مساعدات محددة وبخاصة لمن يحتاجون لرعاية خاصة.

وقالت الأمم المتحدة إنها في طريقها لإعادة توطين 450 ألف لاجئ سوري يشكلون عشر الأعداد الموجودة الآن في دول مجاورة وذلك بنهاية عام 2018. لكن المنظمة الدولية أقرت بأنها تواجه مخاوف واسعة النطاق وتسييسا للمسألة.

ويعقد مؤتمر على المستوى الوزاري برعاية الأمم المتحدة في جنيف يوم  الأربعاء 30 آذار 2016، بمشاركة بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة ومفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين فيليبوغراندي. وسيطلب خلاله من الدول توفير أماكن لاستقبال اللاجئين السوريين.

وقال أدريان إدواردز المتحدث باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في إفادة صحفية ردا على سؤال: "نعرف تماماً أننا نتعامل مع موقف معقد في ظل مخاوف متزايدة في دول كثيرة وتسييس زائد لقضايا اللاجئين والنزوح وطلب اللجوء. هذا شيء صعب".

وبالنسبة للـ 450 ألف لاجئ سوري يفترض وجود حلول قانونية لإعادة توطينهم مثل الحاجة إلى الرعاية الطبية أو لم شمل الأسرة أو الحصول على منح دراسية أو المشاركة في برامج للتدريب والعمل، وأكدت المفوضية السامية لحقوق الإنسان، التابعة للأمم المتحدة، أن هؤلاء ينبغي ألا يقدموا طلبات للجوء.

ومن جانبها أكدت منظمة أوكسفام البريطانية غير الحكومية في تقرير أمس الثلاثاء أن الدول الغنية لم "تعد بتوطين" سوى 1.39 في المئة من نحو خمسة ملايين لاجئ سوري داعية إلى زيادة هذه النسبة وتقاسم عبء هؤلاء المهاجرين. وقالت أوكسفام إنه "مع دخول هذه الأزمة الرهيبة سنتها السادسة، تجاوز عدد اللاجئين السوريين 4.8 ملايين يتوزعون على تركيا ولبنان والأردن وغيرها من دول الجوار".

وأضافت أوكسفام أنها "تدعو إلى إعادة التوطين والأشكال الأخرى من القبول الإنساني في الدول الغنية لعشرة في المئة من اللاجئين المسجلين بحلول نهاية عام 2016 أي ما يقرب من 480 ألف شخص".


وكالات

 

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • شقيق رئيس الوزراء طلب اللجوء في ألمانيا بسبب العلاج
  • بالفيديو: الشرطة الألمانية تستخدم العنف مع لاجئة من حلب