logo

اجتماعات هاتفية لتسوية الأزمة السورية

2016-03-04 14:00:00

عقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، اجتماعاً عبر الهاتف مع زعماء فرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيطاليا لبحث الأزمة السورية.


وأعلن الكرملين في بيان في أعقاب هذه الفعالية أن الرئيس فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي فرانسوا هولاند والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي أكدوا لدى تبادل الآراء حول تطورات الوضع في سوريا أن تطبيق الهدنة في هذا البلد أتى بنتائج إيجابية.


وأشار الزعماء الخمسة، في الوقت ذاته، إلى أن نظام وقف إطلاق النار في سوريا يجب التقيد به بصورة شاملة، ما عدا التصدي لتنظيم "داعش" و"جبهة النصرة".


وجاء في بيان الكرملين، أن قادة الدول الخمس قيموا تقييما عاليا الاتفاق الروسي — الأمريكي حول الهدنة في سوريا الذي أقره مجلس الأمن الدولي، معربين عن تأييدهم الكامل لـ "خارطة الطريق" التي يتضمنها القرار الأممي.


ويرى قادة روسيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيطاليا، حسب بيان الكرملين، أن وقف إطلاق النار في سوريا يخلق مقدمات للعملية السياسية لتسوية الأزمة السورية.


وقال بوتين لزملائه أثناء المؤتمر في هذا الصدد، إن قرار السلطات السورية بإجراء الانتخابات البرلمانية في أبريل/نيسان القادم لا يمثل عقبة في طريق عملية السلام.


وأبدى الزعماء الخمسة استعدادهم لتكثيف الجهود لمعالجة المشاكل الإنسانية في سوريا. كما اتفقوا على تأييد جهود "مجموعة دعم سوريا" والمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا.


وأعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، حسب بيان صادر عن قصر الإليزيه، أن تبادل وجهات النظر بين الزعماء الخمسة حول الموضوع السوري كان مفيدا.


وأضاف أن من المطلوب الاستفادة من الهدنة الحالية في سوريا من أجل الإسراع في إطلاق حوار حول الانتقال السياسي للسلطة في هذا البلد.


وأفاد أن الزعماء الخمسة اتفقوا على عقد مثل هذه المؤتمرات الهاتفية حول تطورات الوضع في سوريا، لاحقا.


وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من جانبها، في تصريح أدلت به بعد المؤتمر بالهاتف، إن الزعماء الخمسة توصلوا إلى رأي مشترك مفاده أن العملية السياسية في سوريا يجب أن تنطلق بأسرع ما يمكن.


وأضافت أن قادة فرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيطاليا طالبوا بوتين بممارسة التأثير على السلطات السورية لصالح تسوية الأزمة.

 

وكالات

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • لافروف : العملية السياسية يجب أن تشمل جميع الأطراف السورية
  • وفاة الأمين العام السابق للامم المتحدة بطرس غالي