logo

إعلان السيطرة على بلدة كنسبا و بداية معركة ريف إدلب

2016-02-18 11:15:00

صرح مصدر عسكري صباح اليوم بأن وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية أعادت الأمن والاستقرار إلى بلدة كنسبا بريف ‏اللاذقية‬ الشمالي.

 

وكان قد سبق الاعلان اشتباكات عنيفة على مشارف كنسبا أحكم الجيش اثرها سيطرته على قرى شلّف، وعين باصور، وقلعة طوبال المدخل الجنوبي لبلدة "كنسبا"، فيما تقدمت وحدات أخرى من قرية عيدو وقلعة طوبال لتباغت المجموعات المسلحة التي استقدمت تعزيزات من ريف إدلب لمنع سقوط البلدة، وبذلك يكون ريف اللاذقية الشمالي بشكل شبه كامل خالٍ من الوجود المسلح باستثناء بعض الجيوب الصغيرة التي يعمل الجيش السوري على التعامل معها .


تأتي أهمية السيطرة على كنسبا بأنها آخر معاقل المجموعات المسلحة في ريف اللاذقية و بذلك يكون الجيش السوري قد أمّن الحدود مع تركيا بشكل كامل و من موقعها الذي يشرف بشكل مباشر على مدينة جسر الشغور بريف ادلب حيث ستكون "كنسبا" نقطة انطلاق لتقدم الجيش نحو ريف ادلب.


معركة السيطرة على "ربيعة و سلمى" في الشهر الماضي شكلت نقطة تحول كبيرة في الوضع الميداني لريف اللاذقية و خاصة مع استخدام الجيش السوري تكتيكات جديدة في حرب الشوارع نظراً لطبيعة ريف اللاذقية الجبلية و تمكنه من فرض سيطرته في جبل الأكراد وتلال جب الأحمر سيسهل مهمته في محافظة إدلب التي تعتبر صلة الوصل بين المنطقتين الساحلية والوسطى والمنطقتين الشمالية والشرقية.



سوريا بلدي

 

الفيديو المرفق من كمين نصبته يوم أمس مجموعة من فوج مغاوير البحر لمجموعة مسلحة على مشارف كنسبا - توثيق إياد الحسين

  • print
  • send to friend
  • twitter
  • facebook
إنّ التعليقات الواردة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع سوريا بلدي الذي لا يتحمّل أي مسؤولية من جرّائها.
اقرأ أيضاً
  • اقتتال وصراع بين "داعش من جهة والنصرة والجبهة الاسلامية" من جهة اخرى للسيطرة على مركدا في الريف الجنوبي للحسكة
  • حلب : المعارضة تخسر قلاعها في الريف الشمالي و الشرقي وتتراجع في المدينة